العلاقة بين اضطرابات الشرق الأوسط وتغير سعر الذهب والمعادن النفيسة Reviewed by Momizat on . كنتيجة للعنف في الشرق الأوسط تراجع الذهب يوم الثلاثاء بعد 6 أيام من المكاسب حيث رجحت كفة الدولار الصاعد كخروج آمن بفعل ارتفاع الطلب كما تراجعت الفضة لأقل مستوى كنتيجة للعنف في الشرق الأوسط تراجع الذهب يوم الثلاثاء بعد 6 أيام من المكاسب حيث رجحت كفة الدولار الصاعد كخروج آمن بفعل ارتفاع الطلب كما تراجعت الفضة لأقل مستوى Rating:
انت هنا : الرئيسية » اخبار الذهب » العلاقة بين اضطرابات الشرق الأوسط وتغير سعر الذهب والمعادن النفيسة

العلاقة بين اضطرابات الشرق الأوسط وتغير سعر الذهب والمعادن النفيسة

كنتيجة للعنف في الشرق الأوسط تراجع الذهب يوم الثلاثاء بعد 6 أيام من المكاسب حيث رجحت كفة الدولار الصاعد كخروج آمن بفعل ارتفاع الطلب كما تراجعت الفضة لأقل مستوى في شهر.

كما أدت الصدامات الدامية في ليبيا إلي ارتفاع أسعار النفط للصعود لأعلى مستوى في عامين ونصف، الأمر الذي أدي إلي مخاوف من التضخم وتدني ثقة المستثمرين في توقعات الاقتصاد العالمي.

وارتفعت أسعار الذهب حوالي 5% هذا الشهر مع تحول الاحتجاجات المطالبة بإصلاحات سياسية و ديمقراطية في شمال أفريقيا والشرق الأوسط إلى صدامات دموية. كما أعلن المستثمرين مدي تخوفهم من اتساع نطاق الأزمة.

كما انخفض الذهب في السوق الفورية بنسبة 0.8% ليصل إلي 1394.14 دولار للأوقية (الاونصة) الساعة 10:25 بتوقيت جرينتش، 12:25 بتوقيت مصر بعد أن ارتفع يوم الاثنين مسجلا أعلى مستوى له في نحو سبعة أسابيع. وارتفعت عقود الذهب الأمريكية بنسبة 0.5% ليسجل سعر 1395.20 للأوقية.

أما بالنسبة للمعادن الأخرى فبالنسبة للفضة فقد تعرضت لضغوط مع سلع أولية صناعية أخرى وهبطت بنسبة 4.3% ليبلغ سعر الأوقية 32.39 دولار كما تراجع البلاتين 1.7% إلي 1814 دولارا للأوقية وهبط البلاديوم 2.5% إلى 832.22 دولار للأوقية.

عن الكاتب

عدد المقالات : 557

اكتب تعليق

© 2011 Powered By Wordpress, Goodnews Theme By Momizat Team

eXTReMe Tracker
الصعود لأعلى