هل تعتبر الفضة معدن مالي للبنوك المركزية ورجال الأعمال مثل الذهب؟ Reviewed by Momizat on . لا يوجد دليل قاطع علي كون الذهب معدن مالي أكبر من وجوده في التعاملات العالمية كصرف وودائع، ومن غير الخفي علي احد أن البنوك المركزية حول العالم وفي غالبية الدول لا يوجد دليل قاطع علي كون الذهب معدن مالي أكبر من وجوده في التعاملات العالمية كصرف وودائع، ومن غير الخفي علي احد أن البنوك المركزية حول العالم وفي غالبية الدول Rating:
انت هنا : الرئيسية » مقالات عن الذهب » هل تعتبر الفضة معدن مالي للبنوك المركزية ورجال الأعمال مثل الذهب؟

هل تعتبر الفضة معدن مالي للبنوك المركزية ورجال الأعمال مثل الذهب؟

لا يوجد دليل قاطع علي كون الذهب معدن مالي أكبر من وجوده في التعاملات العالمية كصرف وودائع، ومن غير الخفي علي احد أن البنوك المركزية حول العالم وفي غالبية الدول المتقدمة وحتي الناشئة بما في ذلك العديد من الدول العربية والإسلامية والتي تشتري جميعها الذهب بكثافة دون الإلتفات للبيع إلا في الحالات القصوي وهذا ما لم يكن يحدث من قبل حيث كانت تعتمد غالبية دول العالم خاصة الدول النامية علي بيع معظم احتياطياتها من المعدن النفيس لإجراء عمليات التنمية في مقابل رفع نسبة مخزونها من العملات الأجنبية والدولار الامريكي علي وجه التحديد لكونه العملة التجارية الرئيسية علي مستوي العالم، ولكن بعد أن شهدت العملة الامريكية الكثير من التقلبات العنيفة عزز ذلك من موقف الذهب ليرتفع الإقبال عليه حتي من قبل رجال الأعمال والمستثمرين كونه الملاذ الآمن الأقوي لحماية رؤوس الاموال من مخاطر تضخم العملة الرئيسية والتقلبات الإقتصادية.

وقبل ان نتسائل عما إذا كانت الفضة معدن مالي مثلها مثل الذهب أم لا، تجدر الإشارة هنا إلي أن البنوك المركزية وحدها هي من تمنح لقب المعدن المالي وليس المستثمرين. وليس هناك وجود لمعدن الفضة في خزائن البنوك المركزية حول العالم، بل ولم تكن الفضة من قبل حتي في قديم الزمان وسيلة ذات قيمة للصرف، وليس من المحتمل أن يحدث ذلك إلا اذا انهار النظام المالي العالمي بأكمله، ولكن بشكل عام ليس من المرجح أن تكون الفضة معدناً مالياً أو حتي جزء من ودائع البنوك المركزية.

ويجب الذكر هنا أن معدن الفضة في العالم المتقدم لا يتم معاملته علي أنه معدن قريب من صفة المعادن المالية حتي، وبالرغم من اختلاف الأمور بشكل كامل بالنسبة للدول النامية حيث أصبح من الصعب علي المستثمرون في هذه البلاد اقتناء الذهب وسط هذه الموجات الغير مسبوقة من الارتفاعات الامر الذي يدفعهم للبحث عن بديل أرخص في الثمن ليتوافق مع امكانياتهم المادية ألا وهو الفضة، وعلي الرغم من نجاح الفضة في تحقيق رغبات المستثمرين خصوصاً في ظل ارتفاعاتها القوية الماضية، إلا أنه كما تم الذكر بالاعلي ليس من صلاحيات أحد وصف معدن بانه معدن مالي سوي البنوك المركزية.

عن الكاتب

عدد المقالات : 557

اكتب تعليق

© 2011 Powered By Wordpress, Goodnews Theme By Momizat Team

eXTReMe Tracker
الصعود لأعلى